-->
geojamal geojamal
recent

آخر الدروس

recent
random
جاري التحميل ...
random

شرح السحب والجبهات وتحديد الجبهات فوق صور الأقمار الصناعية

تعرف الجبهات بكونها عبارة عن سطوح تفصل بين أنواع مختلفة من الكتل الهوائية، ولهذا فإن أكثر جهات العالم التي تتكون فيها الجبهات، هي المناطق الباردة والمعتدلة، حيث تلتقي الكتل الهوائية المدارية مع الكتل القطبية. وتمتاز الجبهات بالتدرج السريع لدرجة الحرارة ولكثافة الهواء والرطوبة النسبية. وعلى الرغم من أن الجبهات تظهر على خرائط الطقس على شكل خطوط إلا أنها في الواقع عبارة عن سطوح جوية تمتد من سطح الأرض إلى الأعلى لتفصل بين الكتل الهوائية. ونتيجة للحركة الدورانية للأرض، فإن سطوح الجبهات هي - في العادة - سطوح مائلة، وتزداد درجة ميلها كلما ابتعدنا عن خط الاستواء. فأقوي الجبهات الجوية هي التي تقع أسفل التیار النفاث، لا سيما إذا كان موقعها أسفل الوادي Talweg، وهو الجزء الذي تزداد فيه الحركة الإعصارية لهذا التيار حيث يصبح اتجاه الرياح في اتجاه الضغط المنخفض.


الجبهة القطبية وهي الجبهة التي يتكون عليها معظم المنخفضات الجوية التي تتعرض لها العروض المعتدلة؛ فهي ليست جبهة متصلة، بل إنها تتقطع في المناطق التي يقل فيها الفرق بين خصائص الكتل المدارية والقطبية. وأبرز أجزاء الجبهة القطبية هي جبهة المحيط الأطلسي وجبهة المحيط الهادئ، وهما الجبهتان اللتان تقعان في الأجزاء الشمالية من المحيطين الأطلسي والهادئ. يتزحزح موقع هذه الجبهة شمالا وجنوبا تبعا لحركة الشمس الظاهرية وزحزحة أقاليم الضغط الجوي والنطاقات الرئيسة للرياح، فالجبهة القطبية تمتد في الشتاء حتی سواحل البحر المتوسط بينما تنكمش في الصيف شمالا. وتظهر في فصل الشتاء جبهة أخرى في البحر المتوسط تفصل بين الكتل الهوائية الباردة في شمالي أوروبة والكتل الدافئة فوق البحر المتوسط وشمال أفريقيا وتعرف بجبهة البحر المتوسط. وعلى طول جبهة المتوسط يتكون اغلب المنخفضات الجوية التي تؤدي إلى اضطراب الجو وسقوط الأمطار على حوض البحر المتوسط في فصل الشتاء . ومن الجبهات الرئيسية الأخرى في النصف الشمالي هي الجبهة القطبية الشمالية أو الجبهة الأركتية، التي تتكون قرب الدائرة القطبية الشمالية نتيجة للاختلافات في درجة الحرارة بين المسطحات المائية واليابسة.

إن السبب الرئيس لنشأة المنخفضات الجوية هو التقاء كتل هوائية ذات خصائص مناخية مختلفة، وتكون جبهات هوائية تفصل بينها. تبدأ المرحلة الأولى لتكون المنخفض الجوي عندما يندفع الهواء الدافئ إلى أعلى فوق سطح الهواء البارد مکونا جبهة جوية تفصل بين الكتلة الباردة والدافئة. ويتطور المنخفض الجوي نتيجة استمرار الهواء الدافئ في الارتفاع فوق الهواء البارد على هيئة موجات متعاقبة ذات حركة إعصارية قوية. تتجزأ الجبهة المصاحبة للمنخفض بفعل الحركة الإعصارية للرياح إلى جبهتين متميزتين، واحدة دافئة تتحدد بالمنطقة التي يتقدم فيها الهواء الدافي نحو الهواء البارد، وأخرى باردة تقترن بتقدم الهواء البارد وسط القطاع الدافي. يستمر المنخفض في التطور حتى يصل إلى مرحلة النضج وهي المرحلة التي يصل فيها تأثيره على أشده، ثم يبدأ في الضعف والتلاشي بعدما يعمل الهواء البارد على الرفع الكلي للهواء الدافئ فيقضي عليه، وتتم عملية الرفع هذه بفعل أن سرعة الجبهة الباردة تزيد على سرعة الجبهة الدافئة بكثير، مما يجعلها تلحق بها في النهاية، فتتكون جبهة ممتلئة وعندها يكون المنخفض الجوي قد وصل مرحلة الامتلاء. ومما لا شك فيه، أن الظواهر الجوية المرافقة للجبهة الباردة أقوى من التي ترافق الجبهة الدافئة، خاصة وأن درجة انحدار سطح الجبهة الباردة أكثر من درجة انحدار الجبهة الدافئة، كما أنها أقل اتساعا والتدرج في درجة الحرارة وكثافة الهواء فيها أقوى

التعليقات



جميع الحقوق محفوظة

جمال شعوان

2014 - 2021